يروي الفيلم قصة صبي يسافر عبر الزمن إلى الماضي للقاء أمه، من أجل التأكد من أنها قابلت والده ووقعت في حبه.

الفيلم عبارة عن قصة حقيقية للبطل الكوري (أوم بوك دونغ)، الذي فاز بسباق الدراجات الذي نظمته اليابان من أجل السيطرة على كوريا خلال الغزو الياباني.

يمتلك (ديوك هو) عصابة من المهرجين ملأت أرجاء كوريا نصبا واحتيالا. يعجب (هان ميونغ هو) المستشار الشخصي للملك بمهارتهم فيقرر استخدامهم لمصلحة البلد حتى يزيح مشاعر الكراهية التي يشعر بها الشعب تجاه الملك. وهكذا، يقوم المستشار بتمويل جولة عروض مسرحية استعراضية ترافق الملك أينما حل وارتحل. ويقوم المهرجون باستعراضات مثيرة ومتميزة، مثل شجرة الصنوبر التي ترفع أغصانها من تلقاء نفسها، والأمطار الحلوة المتساقطة من السماء لتشكل أقواس قزح.

يروي الفيلم قصة عائلة فقيرة وعاطلة عن العمل، تتكون من أربعة أفراد (الزوجين وولديهما)، ويعيشون في شبه قبو. تبتدئ الأحداث المشوقة للفلم عندما يتلقى الابن (كيم جي وو) طلباً من صديقه (مين هيوك) بأن يحل محله كمدرس لغة إنجليزية بعد مغادرة هذا الأخير من أجل الدراسة في الخارج، لفتاة من عائلة غنية تدعى (بارك). وتتكون عائلة (بارك) من أربعة أفراد يمتلكون شركة تكنولوجيا معلومات عالمية.

توافق (يون جيو) وهي سيدة منزل (بارك)، على (كيم جي وو) كمدرس لإبنتها، ويقوم باستغلال سذاجتها لتوظيف باقي أفراد عائلته.

تدور أحداث الفيلم حول شاب يزور نفس المقهى بإستمرار من أجل الدراسة. فجأة، يبدأ بتلقي رسائل مجهولة، وكل رسالة هي عبارة عن قصيدة مختلفة. فمن يكتب الرسائل يا ترى؟

عرض كافة النتائج 5