“بوا” تدّعم أخاها المخرج “كون سون ووك” المريض بالسرطان

كتبت “بوا” بضعة كلمات محفزة لأخاها الأكبر المخرج “كون سون ووك” بعدما تحدث عن تشخيصه بمرض السرطان في حسابهِ على الإنستغرام.

في العاشر من شهر آيار، نشر “كون سون ووك” في حسابهِ الشخصيّ على الإنستغرام منشورهُ التالي:

مرحبًا، معكم المخرج كون سون ووك. في مطلع العام الماضي، جسمي لم يكن بخير، وظللتُ أُكرر دورة أخذ استراحة من العمل والعودة، والاختفاء ومن ثم العودة. ولكني علمتُ للتو أني وصلتُ لمرحلةٍ خطيرة وبحسب الأطباء فلم يتبقَ من عمري الكثير. أُصبت بسرطان الغشاء البريتوني وتطور إلى المرحلة الرابعة. كنتُ أعاني من التهاب الصفاق، وفي نهاية شهر كانون الأول من العام الماضي، اخترقت الدعامة في جسمي جدار الأمعاء مسببةً ثقب. بجانب الألم الذي لا يُوصف، اضطررتُ للخضوع إلى عملية جراحية طارئة. حالتي الصحية لا تُبشر بخير وقدّروا الأطباء في هذه اللحظة أنهُ لم يتبقَ من عمري سوى شهرين أو ثلاثة. لم يكن هناك اختلاف في التشخيص سواءً في المشفى الذي أجريتُ فيهِ جراحتي أو باقي المستشفيات التي زرتها حتى الآن. لا يسعني التصديق كيف لشيءٍ كهذا أن يحدث ليّ، كيف لشيءٍ أشبه بالكابوس أن يكون واقعًا، ولكني أواجه الحقيقة كلما استيقظت. حاليًا، لم أكن قادرًا على تناول الطعام لشهرين بسبب انسداد معوي وانخفض وزني إلى 36 كغم. لم يعد يستطيع جسمي الاحتفاظ بقطرة ماء، لذا فإن عطشي يتجاوز ما لا توصفهُ الكلمات. لابد ليّ من التعايش مع حلّ حقنة الوريد، لذا من الصعب جدًا عليّ التحرك. تقول أمي أني سأتحسن، ولكني فقدتُ الثقة بعد كلام الأطباء من منظورهم الطبيّ واستسلامهم ورؤية جسمي وهوَ يفقد وظائفهُ يومًا بعد يوم. ومع ذلك، أنا أُواصل العلاج قدر المستطاع حتى النهاية، وبالرغم من الدموع التي أذرفها كل يوم من الألم الشديد، إلا أني أبذل ما بجهدي لِئَّلا أفقد الأمل. هذه أول مرة أبكي فيها لأني لم أكن قادرًا على تناول لقمة أرز واحدة. ولأني في عمرٍ من المفترض أن أكون فيهِ في قمّة نشاطي وكنتُ على أتم ما يُرام قبل بضعة أشهر فقط، أدركتُ من جديد الوتيرة المخيفة التي يُمكن أن يتفاقم فيها السرطان حتى في جسم شخصٍ يافع. حينما أستعيد طاقتي، سأُشارككم المزيد من الأخبار. أدركتُ كم من الممكن أن يكون الأمر متعبًا لمشاركة خبر كهذا على مواقع التواصل الإجتماعي. أنا أدعو الله أن يهتم الجميع بصحتهم وألا يمرّوا بمثل هذا الألم. إلى اللقاء حتى الآن.

علّقت “بوا” على منشور أخاها بالتالي:

أنا أُحبكَ، أوبا! يُمكننا الانتصار على هذا المرض معًا! سأقوم بتحضير الراميون لكَ قطعًا يومًا ما. يجب علينا أن نأكل سويًا. أنا أجدكَ شخصًا قويًا بحق. أقوى وأروع شخصٍ أعرفه. شكرًا لكَ على إظهاركَ هذه القوة كل يوم.

قام المخرج “كون سون ووك” بإخراج العديد من الفيديوهات الموسيقية مثل الفيديو الموسيقي لأغنية “Game” وَ “Only One” للمغنية “بوا”، بالإضافة إلى الفيديو الموسيقي لأغنية “Twinkle” لفرقة “Girl’s Day”، والفيديو الموسيقي لأغنية “Piano Man” لفرقة “MAMAMOO”، والفيديو الموسيقي لأغنية “Be Natural” لفرقة “Red Velvet” والمزيد. كما قام بإخراج دراما ويب “Bong Soon – a Cyborg in Love” وَ “The Reward of Waiting For Love”.

وبدورنا نتمنى الشفاء العاجل لهُ ولكل مرضى السرطان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.