إعتراف اليوتوبر الكوري المسلم “داوود كيم” بتورطه في محاولة إغتصاب فتاة

قام حديثاً اليوتوبر الشهير داوود كيم بإعترافه بالتورط فيي تهمة محاولة إغتصاب فتاة. اليوتوبر داوود كيم الذي يفوق عدد المنخرطين بقناته 2.27 مليون منخرط، كسب شهرة كبيرة بسبب إعتناقه للديانة الإسلامية. أثار جدل كبيراً بسبب إتهام فتاة أجنبية له بمحاولة إغتصابها.

يوم 24 من الشهر الماضي، قام اليوتوبر الشهير بنشر فيديو للإعتذار تحت عنوان ” أنا داوود”. إفتتح داوود الفيديو قائلا : “بالأمس نشر شخصٌ ما منشوراً مضمونه أنني حاولت التحرش بأحدهم، لذا سأتحدث عن هذا. وسوف أخبركم بكل ما أعرف.” و أكمل إعترافه بسلوكه الخاطئ، ثم واصل إعطاء تفاصيل هذه الواقعة التي حدثت بتاريخ 27 يونيو من العام الماضي بملهى ليلي حسب أقواله.

قال داوود “حدث هذا منذ عامٍ وشهرين ماضيين، حدث قبل أن أُصبح مسلماً. في السابع والعشرين من يونيو كنت أشرب وحيداً في نادي هيونداي الليلي وقابلت فيه فتاتين تحدثنا وتبادلنا الرسائل وبعد مُضِي عدة ساعات أرسلت رسالةً لإحداهن رغبة بمقابلتها وهي أرسلت عنوانها موافقةً على ذهابي لمكانها”.

“بسبب إفراطي بالشرب وكوني بحالةٍ سيئة، هي أرادت الاعتناء بي. وبعد أن تحدثنا قليلا من الوقت وذهبت للنوم على الأريكة عندها فقدت وعيي، وبعد تذكري لما حدث عندما استفقت .. شخصٌ ما كان يصرخ عليّ وأنا كنت أتدحرج على الدرج. صرختا عليّ وقالتا بأنهما ستبلغان الشرطة. أصابتني حالةٌ من الذعر آن ذاك لذا خرجت من ذلك المكان مسرعاً. هذا ما أتذكره وهذا ما فعلته”.

قال داوود لاحقاً أنه تم التحقيق معه من طرف الشرطة و لكنه لم يكن يصدق قيامه بهذا السلوك لأنه لم يكن يتذكر شيئا حول ما حدث. إلا بعد إستماعه لما قالتاه الفتاتين، فبعد سماعه لهما شعر بالذنب و بوجود شئٍ خاطئ. أضاف داوود أن الضحية أرادت منه أن يعتذر لها، و لذلك قابلها و طلب منها الإعتذار و هي قبلت. كما أنه توجد وثيقةٌ تؤكد الأمر وهذا ما كُتب فيها:

1/ أبلغت الضحية عن الحادث الذي وقع في السابع والعشرين من يونيو 2019 موضحةً أنه حادث تحرشٍ جنسي في مركز شرطة سيول مابو لكن تراجعت عنها.

2/ وافقت الضحية بسلاسةٍ على سحبها للشكوى ولن تقوم بطلب أي مساءلةٍ مدنية أو جنائية.

3/ أشارت الضحية لعدم رغبتها في معاقبته على حالته المذكوره أعلاه.

قال داوود أن هذه الوثيقة هي السبب في عدم مقاضاته و إنتهاء الأمر من الجهة القانونية. إلا أنه كان قد قام بنشر إعتذار لها على صفحته بالإنستغرام لكنه قام لاحقا بحذفه و ذلك بسبب تخوفه من هجوم عنيف في التعليقات.

ردا على هذا الفيديو قامت الضحية بالرد على داوود بنشر فيديو يوثق لحظة وقوع هذه الحادثة.

إعتراف اليوتوبر الكوري المسلم "داوود كيم" بتورطه في محاولة إغتصاب فتاة

ختم داوود الفيديو قائلا “مرةً أخرى بعد. أنا أعتذر منها ومن كل أُولئك الذين آمنوا بي ودعموني. أنا آسف.”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *